الأخبار أخبار سورية أخبار عربية أخبار دولية
٢٤ يوليو ٢٠٢١
مُخبأة بـ"معجون طماطم" .. السعودية تحبط تهريب شحنة "كبتاجون" بمنفذ الحديثة

أعلنت "هيئة الزكاة والضريبة والجمارك"، في منفذ الحديثة الذي يربط بين السعودية والأردن عن إحباط محاولة تهريب أكثر من 2.1 مليون حبة كبتاجون كانت مُخبأة في إرسالية "معجون طماطم"، يعتقد أن مصدرها سوريا.

ولفتت إلى أن الشحنة المضبوطة كانت ضمن كراتين محمولة على إحدى الشاحنات، وعند خضوعها للإجراءات الجمركية والكشف عليها عبر أجهزة الفحص بالأشعة عُثر على تلك الكمية من حبوب الكبتاجون مُخبأةً بطريقة مصنعية داخل أغطية عُلب "معجون الطماطم".

وعن آلية إخفاء الشحنة قالت إنها جرت من خلال تجويف الأغطية لغرض التهريب ووضع الحبوب بداخلها، وأضافت الهيئة أنه جرى بعد ضبط الممنوعات اتخاذ الإجراءات النظامية، دون الإشارة إلى مصدر الشحنة الأخيرة.

وذكرت الهيئة أنها تمكنت في أواخر شهر يونيو الماضي من إحباط محاولة تهريب كمية كبيرة من حبوب الكبتاجون بلغت أكثر من 4.5 مليون حبة، عُثر عليها مُخبأةً في إرسالية "برتقال" وردت عبر ميناء جدة الإسلامي.

وفي مطلع الشهر الجاري، منعت السعودية دخول عدداً من الشاحنات السورية المحملة بالخضر والفواكه، وذلك بعد السماح لها من عبور الأردن ليصار إلى منعها من دخول السعودية بسبب طلب مواصفات جديدة ضمن بطاقة التعريف عن البضائع.

ولم تعلق السلطات السعودية على أسباب قرار المنع للشاحنات السورية وقتذاك والرواية عن أسباب المنع حول "البطاقة التعريفية"، صادرة عن النظام السوري، وكانت أعلنت السعودية عن منع دخول الخضروات والفواكه اللبنانية إلى أراضيها أو عبرها، بسبب استغلالها في تهريب مواد مخدرة إلى المملكة، وفق بيان للداخلية نشرته وكالة الأنباء السعودية "واس".

وقبل أيام جاء في تقرير نشره موقع "إيكونوميست" (The Economist) البريطاني قال فيه إن سوريا تحولت إلى دولة مخدرات تشكل أقراص الكبتاغون صادرها الرئيسي، كما أن الاستخدام الداخلي لهذه الأقراص انتشر بشكل واسع وأصبح يلحق أضرارا بالشباب.

وأوضح التقرير أن الكبتاجون أصبح نعمة لرأس النظام الإرهابي "بشار الأسد"، على الأقل في المدى القصير، كما  أصبحت بلاده أكبر مروّج في العالم لاستخدامه، وفق ما أورده التقرير.

يشار إلى أنّ نشاط نظام الأسد وحزب الله لم يقتصر داخلياً ضمن مناطق نفوذهما بل وصل إلى العديد من البلدان التي أعلنت ضبط شحنات هائلة من المخدرات ومنها الأردن والسعودية ومصر واليونان وإيطاليا، وغيرها من الدول وكشف ذلك إعلامها الرسمي الذي تحدث عن إحباط عدة عمليات تهريب للمخدرات قادمة من مناطق سيطرة ميليشيات النظام وإيران.

اقرأ المزيد
١٢ يوليو ٢٠٢١
مقتدى الصدر ينتقد الهجمات على القوات الأميركية في العراق

انتقد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر العمليات التي تنفذها فصائل مسلحة عراقية مستهدفة الوجود العسكري الأميركي في العراق، وذلك في وقت تصاعدت فيها الهجمات على أماكن وجود القوات الأميركية، وعلى السفارة الأميركية ببغداد، سواء بالقذائف الصاروخية أو الطائرات المسيرة.

وقال الصدر في لقاء مع أعضاء تحالف "سائرون" البرلماني الذي يدعمه إن "هذه الضربات -سواء التي وقعت في إقليم كردستان أو في مناطق أخرى من العراق- أسهمت في زيادة أعداد القوات الأميركية، بدل أن تؤدي إلى إنهاء وجودها في البلاد".

كما انتقد الصدر الممارسات التي أقدمت عليها فصائل تابعة للحشد الشعبي في وقت سابق، والتي حاصرت خلالها المنطقة الخضراء وسط بغداد.

وحذر الصدر دول الجوار من انتهاك السيادة العراقية، قائلا إنه إذا لم تحترم هذه الدول أو غيرها العراق فلن نتعامل معها بطريقة إيجابية، على حد تعبيره.

وخلال الأسابيع الماضية شهد العراق تصاعد وتيرة الهجمات بالصواريخ والطائرات المسيرة المفخخة والعبوات، والتي تستهدف السفارة الأميركية داخل المنطقة الخضراء وسط العاصمة بغداد، وقوات التحالف الدولي بقيادة واشنطن في القواعد العسكرية المنتشرة في أرجاء العراق.

وكان المستشار السابق في مجلس الأمن القومي الأميركي دوغلاس أوليفننت قد استبعد أن تقرر واشنطن الانسحاب من العراق وسوريا نتيجة الضربات الموجهة للأميركيين.

وقال أوليفننت إن الانسحاب الأميركي لن يكون إلا بطلب من الحكومة العراقية وعن طريق اتفاق بين الطرفين، وأكد أن الإدارة الأميركية لا تريد إحراج الحكومة العراقية، بينما في سوريا يكون الأمر أسهل بالنسبة لها.

وأضاف المتحدث أن إدارة الرئيس جو بايدن في حال وجهت ضربات أخرى للمجموعات المسلحة التي تستهدف الأميركيين، فستكون الضربات في سوريا لا في العراق. وأوضح أن الولايات المتحدة دولة كبرى ويجب ألا تتصرف مثل ما تتصرف ما أسماها المليشيات.

وأفادت مصادر إعلامية محلية بسماع دوي انفجارات جراء قصف طال محيط قاعدة حقل العمر النفطي الذي تتمركز فيه قوات التحالف الدولي بريف دير الزور، ويعتقد أن مصدره من مواقع المليشيات الإيرانية غرب الفرات، فيما علق مسؤول أمريكي على الهجوم الجديد.

وبث ناشطون في موقع "فرات بوست"، شريط مصور يظهر تصاعد أعمدة الدخان من محيط قاعدة حقل العمر النفطي الذي تتمركز فيه قوات التحالف الدولي بريف دير الزور، جراء قصف صاروخي يرجح أن مصدره من مواقع الميليشيات الإيرانية غرب الفرات، وفق المصدر ذاته.

وبعد منتصف ليلة الأحد الماضي سُمع دوي انفجار مجهول من جهة معمل كونيكو للغاز الذي تتخذه القوات الأميركية قاعدة عسكرية لها في ريف دير الزور، وسط أنباء عن تعرضه لهجوم مجهول المصدر، وفق مصادر محلية.

في حين علق مسؤول دفاعي أميركي لرويترز، قائلا: إن القوات الأميركية في شرق سوريا تعرضت "لهجوم غير مباشر بالأسلحة النارية"، لافتا إلى أنه لا توجد تقارير عن إصابات أو أضرار.

وقبل يومين شددت وزارة الدفاع الأميركية على أن الهجمات التي شهدها العراق وسوريا خلال الأيام الأخيرة، تهديد جدي وخطير.

واتهمت البنتاغون فصائل مسلحة موالية لإيران بتنفيذ هذه الهجمات، وأضافت أنها تشعر بقلق بالغ تجاه سلسلة الهجمات تلك التي طالت جنوداً أميركيين، ووصفت الوزارة "إنهم يستخدمون أسلحة فتاكة، وتشكل تهديد خطير".

اقرأ المزيد
٢٢ يونيو ٢٠٢١
متظاهرون لبنانيون يقطعون طريق المصنع احتجاجاً على منع تهريب الوقود إلى سوريا

تداولت وسائل إعلام لبنانية، مقاطع فيديو قالت إنها لقطع متظاهرين في لبنان طريق المصنع الحدودي مع سوريا، احتجاجاً على إجراءات السلطات اللبنانية لمنع تهريب الوقود إلى سوريا.

وأعلنت سلطات الجمارك في منطقة البقاع، شرقي لبنان أنها ستطبق بشكل مشدد متطلبات تصاريح المركبات المتجهة إلى سوريا للحد من تهريب الوقود، وقالت وكالة الأنباء الرسمية اللبنانية إن عشرات المحتجين قطعوا الطريق بإطارات سيارات محترقة وألواح معدنية مطالبين بتطبيق القرار على كل العابرين إلى سوريا أو إلغائه.

ويبلغ طول الحدود اللبنانية مع سوريا نحو 340 كم، تضم 5 معابر رسمية بين البلدين، فيما تشير التقديرات الرسمية إلى وجود أكثر من 120 معبراً غير نظامي تحصل خلالها عمليات تهريب واسعة، وبين حين وآخر، يعلن الجيش اللبناني توقيف أشخاص وإحالتهم إلى القضاء بتهمة التهريب، ويصادر آليات وشاحنات تستخدم للغاية ذاتها.

ويشهد لبنان منذ أسابيع أزمة شح في مادة البنزين دفعت الكثير من محطات المحروقات إلى إقفال أبوابها، فيما تشهد محطات أخرى اصطفاف السيارات في طوابير تنتظر دورها لملء خزاناتها بالوقود.

وفي 15 أبريل/ نيسان الماضي، أعلن وزير الطاقة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال ريمون عجر أن شح البنزين في لبنان سببه الأساسي التهريب إلى خارج البلاد بسبب فارق الأسعار بين لبنان وسوريا.

ويعاني لبنان منذ نحو سنة ونصف السنة أزمة اقتصادية تعد الأسوأ بعد انتهاء الحرب الأهلية عام 1990، إذ أدت إلى انهيار قيمة العملة الوطنية مقابل الدولار، وتراجع احتياطي المصرف المركزي إلى مستوى غير مسبوق.

اقرأ المزيد
٦ يونيو ٢٠٢١
جريدة : "تكتم كبير" حول ملفات المغاربة العالقين في بؤر التوتر في "سوريا والعراق"

كشف تقرير نشرته جريدة "هيسبرس" المغربية، عن أن هناك "تكتما كبيرا" يسود ملفات المغاربة العالقين في بؤر التوتر في سوريا والعراق، لافتة إلى أنه من المرتقب أن يلتقي أعضاء المهمة الاستطلاعية التي شكلتها لجنة الخارجية بمجلس النواب المغربي مع وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان.

وكانت لجنة الخارجية رفضت السماح لـ"التنسيقية الوطنية لعائلات العالقين والمعتقلين المغاربة في سوريا والعراق"، بطرح تقريرها حول الاعتقالات وملف العودة، مطالبة إياها بضرورة التنسيق قبل نشر التفاصيل.

وقال عبد الفتاح الحيداوي، عضو التنسيقية، إن الملف ذو صبغة أمنية، وله أبعاد اجتماعية ونفسية كذلك، مشيرا إلى أن هناك "دولا استطاعت الدخول في مفاوضات وترحيل النساء والأطفال"، فيما ينتظر العالقون تسريع معطيات عودتهم إلى بلادهم.

ووفق جريدة "هيسبرس" فإنه في العام 2015، قدر عدد "الجهاديين المغاربة" في العراق وسوريا بأكثر من 1600 شخص، عاد أكثر من 200 منهم إلى المغرب وتم توقيفهم وتقديمهم للعدالة.

وسبق أن ناشدت أسرة المغربي عمر بن حمدان، المحتجز مع الآلاف من عناصر داعش شمال شرق سوريا، ملك المغرب محمد السادس، بإنقاذ ابنهم من "جحيم السجون السورية"، ومحاكمته في المغرب، وفق تعبيرهم.

وكانت بدأت لجنة نيابية استطلاعية، شكلها مجلس النواب المغربي، بالاستماع لممثلين عن عائلات المغاربة العالقين في سوريا والعراق الذين يطالبون الدولة بإعادة ذويهم إلى الوطن، جاء تشكيل اللجنة البرلمانية إثر طلب تقدم به فريق "الأصالة والمعاصرة" المعارض، بعد تلقيه رسائل من عائلات مغربية، تطالب بإعادة ذويهم من سوريا والعراق. وقرر مجلس النواب الموافقة على الطلب، نظراً "لأبعاده الوطنية والإنسانية، والتضامنية".

اقرأ المزيد
٢٤ مايو ٢٠٢١
قادما من سوريا .. الاستخبارات العراقية تعتقل أبرز عناصر "كتيبة الحدود" لتنظيم دا-عش

أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية العراقية، أمس الأحد، إلقاءها القبض على قيادي "داعشي" قادم من سوريا، لافتة إلى أن القيادي هو أحد العناصر التي شاركت بعدة عمليات إرهابية ضد القوات الأمنية، ولديه 3 أشقاء من قيادات "داعش" تم قتلهم أثناء معارك التحرير.

وتمكنت مفارز شعبة الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 وبالاشتراك مع الفوج الأول لواء المشاة 71 من الإطاحة بالإرهابي المكنى "أبو بلال" أبرز عناصر ما تسمى بـ"كتيبة الحدود" أثناء تسلله إلى العراق قادما من سوريا، وفقا لموقع "السومرية نيوز" العراقي.

وتم مراقبة تحركات القيادي الداعشي عبر الكاميرات الحرارية، ونصب كمين محكم له في جلبارات التابعة الى ناحية ربيعة غربي نينوى والقبض عليه، وأشار بيان رسمي صادر من مدير الاستخبارات المركزية العراقية إلى أن "أبو بلال" يعد واحدا من المطلوبين للقضاء بموجب مذكرة قبض وفق أحكام المادة 4 إرهاب.

وسبق أن أعلنت قوات الأمن العراقية إلقاء القبض على مسؤولي التفخيخ وقوة الاقتحامات في تنظيم "داعش" خلال محاولته عبور الحدود باتجاه الأراضي العراقية، غربي محافظة نينوى، قادماً من سوريا.

وبحسب بيان صادر عن خلية الإعلام الأمني، نقله موقع "السومرية نيوز"، فإن الاعتقال جاء على إثر عملية استخبارية نوعية وتوفر معلومات متكاملة لمديرية الاستخبارات العسكرية في وزارة الدفاع.

وكانت أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق، أنها تعتزم إغلاق جميع الثغرات عند الحدود مع سوريا التي يستفيد منها عناصر تنظيم "داعش" في غضون الشهرين القادمين، وسط حراك عسكري عراقي مكثف لضبط الحدود مع سوريا.

اقرأ المزيد
١٧ مايو ٢٠٢١
العراق يعلن القبض على مسؤولي التفخيخ وقوة الاقتحامات بدا-عش على الحدود مع سوريا

أعلنت قوات الأمن العراقية إلقاء القبض على مسؤولي التفخيخ وقوة الاقتحامات في تنظيم "داعش" خلال محاولته عبور الحدود باتجاه الأراضي العراقية، غربي محافظة نينوى، قادماً من سوريا.

وبحسب بيان صادر عن خلية الإعلام الأمني، نقله موقع "السومرية نيوز"، فإن الاعتقال جاء على إثر عملية استخبارية نوعية وتوفر معلومات متكاملة لمديرية الاستخبارات العسكرية في وزارة الدفاع.

وكشفت الاستخبارات العراقية عن تحرك لفلول التنظيم بهدف اجتياز الحدود من سوريا باتجاه الأراضي العراقية، وعلى خلفية هذه المعلومات، قامت الاستخبارات بمراقبة عناصر التنظيم، وذلك من خلال استخدام الكاميرات الحرارية والتنسيق مع قسم استخبارات قيادة عمليات غربي المحافظة.

وأوضح بيان الخلية أن شعبة الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 نجحت بالتعاون مع الفوج الأول لواء المشاة 71 في اعتقال اثنين من عناصر التنظيم البارزين في كمين محكم بمنطقة جلبارات التابعة لناحية ربيعة عقب عبورهما الحدود.

وبينت الخلية أن أحد العنصرين هو مسؤول ما يسمى بعملية التفخيخ والكفالات، وأن الآخر هو مسؤول ما يسمى بقوة الاقتحامات، سبق ذلك اعتقال العديد من قيادات التنظيم على الحدود السورية العراقية.

وسبق أن أعلنت الحكومة العراقية أنها بدأت إجراءات تأمين الحدود العراقية مع سوريا من أجل منع عمليات تسلل عناصر تنظيم دا-عش، فضلاً عن منع التهريب، سبق أن نفذت قيادة العمليات العراقية عدة عمليات عسكرية في المنطقة.

وقال قائد حرس الحدود الفريق الركن حامد الحسيني في بيان: "تم الشروع بالتحصينات الخاصة بتأمين الحدود مع الجانب السوري، ووضع الأبراج والكاميرات الحرارية"، لافتاً إلى أن "أكثر من 150 برجاً سيتم نصبها في القاطع الخاص لجبل سنجار".

وأوضح أن "الوضع في تحسن مستمر ومنظومة الكاميرات فعالة"، وبين أن "قيادة حرس الحدود لديها قيادة ماسكة لحدود الإقليم"، وأن "الحدود السورية ستكون على طول 617 كيلومتراً بيد حرس الحدود".

وأكد "العزم على إبعاد خطر بقايا (داعش) وإنهاء ملف التهريب من الأراضي السورية"، كما كشف عن "افتتاح مقر قيادة المنطقة السادسة وتقديم جميع متطلبات تأمين الحدود السورية"، وذلك عقب تزايد عمليات تنظيم دا-عش في الآونة الأخيرة، التي أدت إلى اتخاذ حلف (الناتو) قراراً بزيادة عدد قواته في العراق من 500 شخص إلى نحو 4000.

اقرأ المزيد
١١ مايو ٢٠٢١
"الخزانة الأمريكية" تفرض عقوبات على سبعة لبنانيين لصلتهم بحزب الله الإرهابي

فرضت وزارة الخزانة الأميركية اليوم الثلاثاء عقوبات على سبعة مواطنين لبنانيين على صلة بحزب الله الإرهابي، وصنفتهم على أنهم "إرهابيون عالميون".

وقالت الوزارة على موقعها الإلكتروني إن العقوبات الأميركية شملت اللبنانيين عزت عكر وحسن عثمان ومسؤول الوحدة المالية المركزية لحزب الله إبراهيم علي ظاهر وأحمد محمد يزبك ووحيد سبيتي وعباس غريب ومصطفى حرب.

وأشارت وزارة العدل الأميركية أن مواطنة لبنانية أميركية كانت قد أقرت بغسل أموال لصالح حزب الله لمدة 10سنوات.

وتصنف الولايات المتحدة "حزب الله" المدعوم من إيران "جماعة إرهابية"، وفرضت عقوبات على كثير من أعضائه، حيث فرضت في السادس عشر من أيار/مايو من عام 2018 عقوبات على الأمين العام للحزب الإرهابي "حسن نصر الله" ونائبه "نعيم قاسم".

وتجمد مثل هذه الخطوة أي أصول بالولايات المتحدة للمدرجين على القائمة السوداء، وتمنع الأميركيين بوجه عام من التعامل معهم.

وقالت الوزارة إن من يدخلون في معاملات معينة مع المدرجين بالقائمة السوداء معرضون أيضاً لفرض عقوبات.

اقرأ المزيد
٢٨ أبريل ٢٠٢١
اللواء "ريفي" يتهم نظام الأسد و"حزب الله" باختطاف لبنان وجعله رهينة

اتهم وزير العدل اللبناني السابق اللواء "أشرف ريفي"، نظام الأسد وميليشيا "حزب الله" باختطاف لبنان وجعله رهينة"، وقال "إننا أمام جريمة إرهابية سياسية".

واعتبر ريفي أن "هناك فرصة في القرار 1701، لتوسيع نطاق عمل قوات اليونيفيل للإمساك بكل الحدود البرية، على أن تتولى الشرطة العسكرية الروسية الحدود من الجانب السوري"، وطالب بإغلاق معسكرات تدريب الحوثيين ومحطة "المسيرة" التلفزيونية.

وبات نظام الأسد وعبر أذرعه العسكرية ممثلة بميليشيا "حزب الله" وميليشيات أخرى، وقوى سياسية عديدة، يتحكم في لبنان على كل المستويات السياسية والاقتصادية، ويستخدم لبنان كمزرعة له للالتفاف على العقوبات الدولية.

ويعاني لبنان بشكل كبير من أزمة اقتصادية كبيرة، ومشكلات سياسية، جراء تأثره بالحرب السورية، بسبب إصرار حزب الله وعدة قوى أخرى على زج لبنان في الحرب السورية، واستغلال ذلك للتهريب ومساندة النظام السوري على حساب الشعب اللبناني واقتصاده المنهار.

اقرأ المزيد
١٩ مارس ٢٠٢١
العراق : مخيم الهول في سوريا يشكل "قنبلة موقوتة"
قال مستشار الأمن القومي العراقي، قاسم الأعرجي، خلال استقباله السفير الأمريكي في بغداد، ماثيو تولر، إن مخيم الهول في سوريا يشكل قنبلة موقوتة لوجود 20 ألف طفل عراقي فيه.
وأوضح الأعرجي أن "بلاده تتطلع إلى أن لا يقتصر الحوار مع العراق على الجانب الأمني فقط، بل وعلى المجالات العلمية والاقتصادية والثقافية، والمجالات الأخرى أيضا"، ولفت إلى أن "العراق بحاجة إلى حل عملي ونهائي لموضوع مخيم الهول، وبمشاركة المجتمع الدولي، كونه يضم جنسيات متعددة وجميعهم من الإرهابيين".
وذكر أن "استمرار مخيم الهول على ماهو عليه يشكل قنبلة موقوتة، لوجود 20 ألف طفل عراقي، بين طفل وحدث، وهؤلاء سيصبحون دواعش يشكلون خطرا على العراق والمنطقة، إن لم يتكاتف الجميع من أجل حل هذه المشكلة التي تهدد أمن العراق والمنطقة والعالم".
وسبق أن دعا المدير الإقليمي لمنظمة "اليونيسيف" في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تيد شيبان، إلى العودة الآمنة وإعادة إدماج جميع الأطفال في مخيم الهول وجميع شمال شرقي سوريا، في وقت عبر ثلاث مسؤولين في الأمم المتحدة عن "الأسف" إزاء نشوب حريق مميت في المخيم.
وقال بيان صادر عن اليونيسيف: "لا يواجه الأطفال في مخيم الهول وصمة العار التي يعيشونها، فحسب، وإنما يواجهون أيضاً ظروفاً معيشية صعبة للغاية، حيث الخدمات الأساسية شحيحة أو غير متوفرة في بعض الحالات".
وأضاف، أن احتجاز الأطفال هو الخيار الأخير، وإن حدث فيجب أن يكون لأقصر مدة ممكنة، مشدداً على أنه لا يجب عدم احتجاز الأطفال بناء على الروابط الأسرية، المبنية على الشكوك بوجود علاقة للعائلة مع مجموعات مسلحة أو عضوية أحد أفراد العائلة في المجموعات المسلحة.
وناشد البيان السلطات المحلية في شمال شرقي سوريا، والدول الأعضاء في الأمم المتحدة، فعل كل ما يمكن من أجل إعادة الأطفال الموجودين حالياً هناك إلى بيوتهم، وإعادة دمجهم في المجتمعات المحلية.
ودعا إلى "إجلاء جميع الأطفال الأجانب إلى أوطانهم الأصلية، بطريقة كريمة وآمنة"، كما ناشد الدول الأعضاء كافة، توفير الأطفال - الذين ولدوا لمواطنيهم - بأوراق الأحوال المدنية، من أجل تجنب أن يصبح هؤلاء الأطفال بدون جنسية. وقال البيان إن هذا يتماشى مع المصالح الفضلى للطفل والمعايير الدولية.
اقرأ المزيد
١١ فبراير ٢٠٢١
العمليات المشتركة بالعراق : تأمين الحدود مع سوريا مهمة صعبة ويتطلب الكثير من الجهد

اعتبر المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة في العراق اللواء تحسين الخفاجي، أن تأمين الحدود مع سوريا مهمة صعبة ويتطلب الكثير من الجهد، لافتاً إلى أن "القوات العراقية قامت بتأمين 150 كيلومترا من أصل 220 على امتداد الحدود مع سوريا".

وكانت وزارة الدفاع العراقية، قد أعلنت يوم الاثنين، اعتقال مجموعة أشخاص سوريي الجنسية تسللوا إلى نينوى شمالي العراق، وأفادت الوزارة، بأن مفارز شعبة الاستخبارات العسكرية في الفرقة 15 واستخبارات لواء المشاة 73 من إلقاء القبض على أربعة متسللين من الحدود السورية باتجاه الأراضي العراقية عبر منطقة حكنه بزمار غربي نينوى، شمالي البلاد.

وأكدت الدفاع أن المتسللين الأربعة من حملة الجنسية السورية، وقد أحيلوا إلى الجهات المختصة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم، ولفتت إلى أن العملية تأتي استمرارا لمهام مفارز شعبة الاستخبارات العسكرية وبالتنسيق مع قسم استخبارات قيادة عمليات غرب نينوى، في تأمين الحدود مع سوريا وملاحقة المتسللين والمهربين.

ويطلق العراق بشكل مستمر عمليات نوعية للقوات بمختلف صنوفها، لتأمين المناطق الحدودية مع سوريا والأردن والسعودية، بالقضاء على الخلايا التابعة لتنظيم داعش ومنع أي تسلل بطرق غير شرعية.

اقرأ المزيد
٦ يناير ٢٠٢١
مليار دولار مساعدات أمريكية للأردن مخصصة لحماية الحدود

وافق الكونغرس الأمريكي عل تخصيص نصف مليار دولار مساعدات إضافية للأردن، تحدد مجال صرفها وفقا للقانون الذي صدرت به لحماية الحدود، ولم تأت تفصيلات أمريكية أو أردنية على ذكر الحدود المقصودة، والتي بسببها تمت الزيادة على مقدار المساعدات الأمريكية السنوية للمملكة، والتي بلغت 1.65 مليار دولار للعام الجديد 2021.

ومن المتوقع أن يكون المبلغ المرصود مخصصا لرفع جاهزية الحدود على جبهتين رئيسيتين هما: الحدود الأردنية السورية من جهة معبر جابر المغلق أمام الحركة، وكذا الحدود الأردنية مع فلسطين المحتلة، نظرا لتكرر عمليات التسلسل بين الأغوار الأردنية والفلسطينية المحتلة.

وكان موقع "عربي21" أوضح أنه اطلع على معلومات في ما يخص استمرار إغلاق الأردن لمعبر جابر مع سوريا، والمغلق بحسب الرواية الرسمية الأردنية بسبب كورونا، إلا أن الحقيقة بحسب معلومات الموقع تكمن في نتائج اجتماع جمع السلطات الأردنية في أواخر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي مع قائد اللواء الثامن في الفيلق الخامس المدعوم من روسيا، أحمد العودة، أبلغته فيه عمان برسالة للجانب الروسي والسوري مفادها "أن المعبر لن يفتح في حال لم تنسحب المليشيات الشيعية التابعة لإيران وحزب الله 50 كيلومترا للداخل السوري".

وتكررت عمليات التسلل عبر الحددود مع سوريا، ولا يكاد يمر أسبوع حتى تعلن قيادة الجيش الأردني عن إحباط عمليات تسلل قام بها أشخاص من سوريا إلى الأردن، وكان الأردن قد وقع عام 2018 إعلان مبادئ يضمن أن يحصل الأردن على 1.275 مليار دولار سنويا ولمدة خمس سنوات.

وجاء في حيثيات القانون الأمريكي الذي خصص المساعدات وصادق عليه مجلس النواب والشيوخ ووقعه الرئيس ترامب بالنص على وجوب أن لا يقل المجموع الكلي للمساعدات الأمريكية للأردن عن 1.65 مليار دولار في السنة المالية القادمة.

اقرأ المزيد
٤ يناير ٢٠٢١
الأردن يحيي الذكرى السادسة لحرق الطيار "الكساسبة" على أيدي "دا.عش"

أحيا الأردن الذكرى السنوية السادسة لمقتل النقيب الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقا على أيدي عناصر تنظيم "داعش"، عام 2015، والذي أسقطت طائرته من نوع "إف -16" أثناء استهدافه مواقع التنظيم في محافظة الرقة شمالي سوريا في ديسمبر 2014 قبل أن يقع في أسر عناصر التنظيم في المنطقة.

وأعلن الأردن أن "إعدام الكساسبة حدث في الثالث من يناير 2015"، حيث أعلنت القوات المسلحة، أن العشرات من مقاتلات سلاح الجو أغارت على معاقل التنظيم انتقاما للكسابة، وسعى الأردن لتحريره في صفقة تبادل للسجناء، إلا أن التنظيم بث في فبراير 2015 فيديو يظهر إحراق الطيار حيا..

وكان كثف الأردن ضرباته ضد التنظيم في سوريا، وأعدم ساجدة الريشاوي وزياد الكربولي، عضوي تنظيم "القاعدة" المدانين في تفجير فنادق عمان عام 2005، وأطلق العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني في نوفمبر عام 2015 "اجتماعات العقبة"، بهدف تعزيز التنسيق والتعاون الأمني والعسكري، وتبادل الخبرات بين مختلف الأطراف الدولية لمحاربة الإرهاب.

ويعتبر الأردن عضوا نشطا في التحالف الدولي ضد الإرهاب، حيث شارك في سبتمبر عام 2014 في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لمحاربة "داعش"، وبدأ عمله في أغسطس من العام ذاته باستهداف مناطق كان يسيطر عليها التنظيم في العراق وسوريا.

اقرأ المزيد
1 2 3 4 5

مقالات

عرض المزيد >
● مقالات رأي
٢٥ نوفمبر ٢٠٢٢
في اليوم الدولي  للقضاء على العنف ضد المرأة.. رحلة نساء سوريا
لين مصطفى - باحثة إجتماعية في شؤون المرأة والطفل. 
● مقالات رأي
٢٤ نوفمبر ٢٠٢٢
العنف ضد المرأة واقع مؤلم ..  الأسباب وطرق المعالجة
أميرة درويش  - مراكز حماية وتمكين المرأة السورية في المنتدى السوري 
● مقالات رأي
٢٣ نوفمبر ٢٠٢٢
المصير المُعلّق بين الإنكار والرفض
عبد الناصر حوشان
● مقالات رأي
١٤ نوفمبر ٢٠٢٢
أهمية تمديد قرار إدخال المساعدات إلى سوريا عبر الحدود
قتيبة سعد الدين - مستشار الحماية في المنتدى السوري 
● مقالات رأي
١٣ أكتوبر ٢٠٢٢
قراءة في تطورات المشهد شمالي حلب .. بداية مشروع أم تنبيه أخير
أحمد نور
● مقالات رأي
١٢ أكتوبر ٢٠٢٢
"الجـولا.ني" في خندق "أبو عمشة"... فمتى يبغي على "الأسد" ....!!
فريق العمل
● مقالات رأي
٢٠ سبتمبر ٢٠٢٢
إعادة تشجير سورية ضرورة وطنية ومسؤولية يتحملها الجميع 
مازن باكير - مدير التدقيق الداخلي لمكاتب سورية في المنتدى السوري