الأخبار أخبار سورية أخبار عربية أخبار دولية
٥ فبراير ٢٠٢٣
مصرف النظام يرفع دولار "الحوالات والصرافة" لـ 6,800 ليرة

أصدر "مصرف النظام المركزي"، اليوم الأحد 5 شباط/ فبراير، قرارا يقضي برفع الدولار الأمريكي مقابل الليرة السورية، وفق نشرة الحوالات والصرافة التي اعتمادها المصرف مؤخراً، فيما تخطى الدولار حاجز 7 آلاف في السوق الرائجة.

وحدد مصرف النظام وفق بيان نشره عبر معرفاته الرسمية سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار الأمريكي بـ 6800 ليرة للدولار الواحد في نشرة الحوالات والصرافة، بدلا من 6650 ليرة للدولار الواحد.

كما رفع المصرف سعر صرف اليورو بـ 7328 بدلا من 7340 وشملت التعديلات عدة عملات أجنبية أخرى، وتعتبر هذه النشرة صادرة بغرض التصريف النقدي وشراء الحوالات الخارجية التجارية، الحوالات الواردة إلى الأشخاص الطبيعيين بما فيها الحوالات الواردة عن طريق شبكات التحويل العالمية.

ويوم الخميس الماضي أصدر المصرف قراراً باعتماد نشرة أسعار صرف جديدة باسم نشرة الحوالات والصرافة، حدد بموجبها سعر الدولار الأمريكي الواحد بسعر 6,650 ليرة سورية، ويهدف النظام من القرار استقطاب الدولار ورفد الخزينة بالقطع الأجنبي.

وحسب قرار مصرف النظام فإنه تقرر اعتماد نشرة أسعار صرف جديدة باسم نشرة الحوالات والصرافة، يسمح بموجبها للمصارف وشركات الصرافة بتسلم قيم الحوالات الخارجية الواردة وتصريف المبالغ النقدية "كاش"، وفق سعر صرف مقارب لسعر التداول.

وذكر أن سعر المحدد بـ 6,650 هو وفق العرض والطلب بسوق القطع غير الرسمي، ويبرر النظام هذا القرار بأن له "ميزات هامة إضافةً لتعديل سعر الحوالات والتصريف، وهي تسهيل عمليات التصريف المباشر لدى المصارف، ورفع سعر تصريف الحوالات الواردة عبر شبكات التحويل العالمية كالوسترن يونيون".

وكان أصدر مصرف النظام المركزي بيانا زعم فيه بأنه يستمر بمراقبة استقرار سعر الصرف في السوق المحلية واتخاذ الوسائل والإجراءات الممكنة كافة لإعادة التوازن الى الليرة السورية ومتابعة ومعالجة كافة العمليات غير المشروعة التي تنال من استقرار سعر الصرف، على حد قوله.

اقرأ المزيد
٥ فبراير ٢٠٢٣
خبير اقتصادي يهاجم قرارات النظام وآخر يعتبرها "السبب الأساسي لقتل المواطنين بالجلطات"

هاجم الخبير الاقتصادي الموالي للنظام "علي كنعان"، قرارات نظام الأسد لما ينتج عنها من رفع أسعار السلع، فيما قال نظيره "عمار يوسف"، إن القرارات الحكومية "السبب الأساسي لقتل المواطنين بالجلطات"، فيما برر النظام قرار اعتماد نشرة خاصة للحوالات الخارجية والتصريف النقدي.

وصرح "كنعان"، أستاذ السياسة النقدية ورئيس قسم المصارف والتأمين في كلية الاقتصاد بجامعة دمشق، بأن قرار تحرير الأسعار كان يجب أن يُسبق برفع الرواتب وتحرير الاستيراد.

وذكر أن النتيجة هي ارتفاع الأسعار وخاصة المواد الغذائية وقدر هناك تضخم كبير بالتكلفة يتسبب برفع الأسعار دون مبرر، كما شدد على ضرورة إعداد إجراءات جديدة تتنافى مع الإجراءات السابقة ولا تعاد الإجراءات ذاتها بقوالب جديدة.

من جانبه تحدث الخبير الاقتصادي الموالي للنظام "عمار يوسف"، عن نيته رفع دعوى ضد القرارات الحكومية الصادرة عن حكومة النظام وذلك "باعتبارها السبب الأساسي لقتل المواطنين بالجلطات بجرم القتل العمد و عن سبق الإصرار"، وفق تعبيره.

ونقلت مواقع إعلامية لدى نظام الأسد تبريرات لقرار رفع سعر صرف الحوالات الخارجية، وذكر مدير العمليات المصرفية في المصرف المركزي، فؤاد علي"، أن القرار الأخير باعتماد سعر صرف جديدة للحوالات يستهدف المواطنين ممن يردهم حوالات خارجية.

يُضاف إلى ذلك أصحاب المدخرات بالقطع الأجنبي، والمصرف قدم سعر صرف مجزي وكان هذا التوقيت الأنسب علما أن هذا القرار كان مطلب، وسيؤدي لدعم الموطن وتخفيض الأسعار وزيادة قدرته الشرائية.   
  
وقال إن بات بإمكان المواطن تصريف المبلغ مهما كان دون أي سقف، وكذلك المبلغ المردود بالليرة السورية دون أي سقف عن طريق شركات الصرافة المرخصة أو المصارف المخول لها التعامل بالقطع الأجنبي، علما أن النشرة تحدد يوميا واليوم تم اعتماد 6650.

وزعم أن السعر المحدد للحوالات مدروس واقعي وحقيقي ومبني على مؤشرات معينة، ويهدف للحد من السوق السوداء والتوجه نحو الأقنية النظامية بالتالي سيزيد المعروض من القطع الأجنبي ويخفض من سعر سوق التداول.

وادعى بأن القرار لن يكون له أي أثر على ارتفاع الأسعار بل على العكس سيزيد من القدرة الشرائية ويخفض الأسعار، كما أن المواطن من خلال هذا القرار ضمن الحماية من مخاطر سوق التداول وتعامل مع مؤسسة رسمية نظامية.

فيما اعتبر رئيس "اتحاد غرف الصناعة" لدى النظام "غزوان المصري"، أن القرار لن يؤثر على خفض تكاليف الإنتاج أو انخفاض أسعار السلع أو ارتفاعها، لأن الصناعي لا يحصل على الدولار من المصرف وإنما من شركات الصرافة الخاصة.

وأكد مدير غرفة تجارة وصناعة اللاذقية "سامر صوفي"، وجود مخاوف من أن يسهم القرار برفع سعر الصرف في السوق السوداء، وقال الخبير المصرفي عامر شهدا، إن القرار بمثابة اعتراف علني بأسعار صرف السوق الموازية.

وحسب الخيير الاقتصادي "حسن حزوري"، فإن قرار تحديد سعر جديد لسعر صرف الدولار، فاجأ السوق السوداء، ودفع المواطنين نحو البنوك الرسمية لتصريف عملاتهم بطريقة آمنة من دون مخالفة القوانين، حسب وصفه.

هذا وتصاعدت التصريحات المتعلقة بالشأن الاقتصادي والخدمي في مناطق سيطرة النظام، وانقسمت بين التبريرات والانتقادات وسط اقتراحات لزيادة الضرائب والرسوم، فيما كشف قسم آخر منها عن مدى تدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية وتردي الخدمات الأساسية في سوريا.

وتجدر الإشارة إلى أن نظام الأسد أصدر قرارات رسمية تنص على مضاعفة الأسعار وتخفيض المخصصات وفرض قوانين الجباية وتحصيل الضرائب، وشملت قراراته "الخبز والأدوية والسكر والرز والمازوت والبنزين والغاز ووسائل النقل والأعلاف والخضار والفواكه واللحوم، وسط تجاهل تدهور الأوضاع المعيشية وغلاء الأسعار.

اقرأ المزيد
٥ فبراير ٢٠٢٣
"تحسن الكهرباء مرتبط بوزارة النفط" .. مسؤول لدى النظام يتحدث عن إمكانية زيادة وصل التيار

جدد نظام الأسد ترويج التبريرات والذرائع حول تردي خدمة التيار الكهربائي، وهذه المرة على لسان مدير مؤسسة توليد الكهرباء، حيث قال إن تحسين الواقع الكهربائي يرتبط بوزارة النفط أيضاً، وتحدث عن وجود مجموعات توليد جاهزة قادرة على جعل التقنين 4 وصل بـ 2 قطع.

وصرح مدير المؤسسة العامة لتوليد الكهرباء "علي هيفا"، بأن هناك العديد من الإجراءات التي نقوم بها لتحسين التوليد موضحاً أن تحسين الواقع الكهربائي لا يرتبط فقط بوزارة الكهرباء، وإنما مرتبط أيضاً مع وزارة النفط مؤكداً أن منظومة التوليد في وزارة الكهرباء والمؤسسة جاهزة لتوليد الكهرباء بما هو متوافر من موارد من غاز وفيول.

وقدر وجود مجموعات توليد جاهزة حالياً لتعطي ما لا يقل عن 4000 ميغا والتي تكفي ليصبح التقنين 4 ساعات وصل وساعتين قطع وقد يكون الوصل أكثر من ذلك، مؤكداً أنه سوف تدخل قريباً بالخدمة 200 ميغا في حلب بالخدمة تعادل 10 بالمئة من الاستطاعة الحالية.

إضافة إلى وجود مجموعتي غاز في محطة رستين ستكون جاهزة للعمل في نهاية الشهر الرابع لافتاً إلى أنه لدينا 19 كم من خط الغاز بحاجة إلى مد إضافة إلى وجود عنفة غازية واخرى بخارية في دير علي عادت إلى الخدمة وهي حالياً قيد الصيانة.

وكان زعم مجلس الوزراء التأكيد على إنتاج الطاقة الكهربائية وتحسين الواقع الكهربائي بما ينعكس إيجاباً على واقع الطاقة في مختلف المحافظات، واستكمال العمل في محطات دير علي في ريف دمشق ومحطة حلب الحرارية ومحطة الرستين باللاذقية.

وتشير تقديرات بأن لا يتجاوز إنتاج الكهرباء في سوريا ألفي ميغا واط ساعي، علماً أن الطلب يصل إلى 7 آلاف ميغاواط ساعي، وتخطط حكومة نظام الأسد لإضافة 2000 ميغاواط من مصادر الطاقة المتجددة بحلول عام 2030، وفق زعمها.

وكشف مصدر في غرفة صناعة ريف دمشق عن البدء بتنفيذ محطة توليد للطاقة الشمسية باستطاعة 300 ميغا في مدينة النبك بمساحة 5000 دونم، واعتبر أن المحطة هي الثالثة من نوعها في المحافظة بعد محطتي عدرا و دير علي بريف دمشق.

وقالت مصادر إعلامية تابعة لإعلام النظام الرسمي إن
ظاهرة انتشار “الأمبيرات” بدأت بالتسلل رويداً رويداً تحت مرأى الوحدات الإدارية وشركات الكهرباء إلى عدد من المحافظات، بعد أن كانت مقتصرة فقط ولفترة طويلة على محافظة حلب، في مشهد ينبئ بأن القادم أسوأ.

وأشارت إلى أن اللافت في هذا الموضوع تبرؤ هذه الجهات من هذه الظاهرة، فالإدارة المركزية للوحدات الإدارية أي المحافظة لا تمنع ولا توافق على مشروع الأمبيرات أي أنها لا تمنح لها أي ترخيص، وفي الوقت ذاته لا تتخذ أي إجراء بحقها.

وشركات الكهرباء كذلك الأمر تدّعي أن الأمر ليس ضمن اختصاصها، وبالتالي لا تمنح أية رخصة لهكذا مشروع، وأضافت فمن المسؤول إذاً؟ وكيف يستطيع المستثمر وضع مولداته ضمن المخطّط التنظيمي للوحدة الإدارية وتمديد الشبكة وجباية الأموال دون أية ضوابط؟.

وقبل أيام قال مدير عام كهرباء دمشق "لؤي ملحم"، في تصريح إعلامي نقلته وسائل إعلام تابعة لنظام الأسد، إن تخفيض ساعات تقنين الكهرباء، مرتبط بتحسن التوريدات وكميات توليد الكهرباء، ويأتي ذلك رغم مزاعم نظام الأسد وصول توريدات المشتقات النفطية.

يشار إلى أنّ مناطق سيطرة النظام تشهد تدني مستوى عموم الخدمات الأساسية ومنها الكهرباء، وذلك عقب اتّباع "نظام التقنين الساعي" من قبل وزارة كهرباء الأسد ليصل الحال ببعض المناطق إلى الحصول على ساعة واحدة فقط، في حين باتت بعض المناطق تعاني من عدم توفر الكهرباء لأيام متواصلة، بحسب مصادر إعلامية موالية.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
نشرة حصاد يوم السبت لجميع الأحداث الميدانية والعسكرية في سوريا 04-02-2023

حلب::
سقط قتيل وجريح جراء سقوط سقف خشبي لمبنى قديم عليهما في حي الفردوس بمدينة حلب.


حماة::
تعرض محيط قريتي السرمانية ودوير الأكراد بسهل الغاب بالريف الغربي لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد.


الرقة::
اعتقلت "قسد" عدداً من الشبان في مدينة الطبقة بالريف الغربي بغية سوقهم لمعسكرات التجنيد الإجباري التابع لها.

سقط قتيل إثر اقتتال بين أقارب في قرية جديد خابور بالريف الشرقي.


اللاذقية::
نفذ عناصر هيئة تحرير الشام عملية نوعية اقتحامية استهدفت معاقل قوات الأسد في تلة البركان بالريف الشمالي، وأوقعوا 10 قتلى وجرحوا آخرين، ودمروا دشمهم.

تعرضت منطقة الكبينة بجبل الأكراد بالريف الشمالي لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
عاصفة ثلجية تضرب شمال غربي سوريا ... وريف عفرين ينال النصيب الأكبر منها

ضربت عاصفة ثلجية مناطق في شمال غربي سوريا بفعالية متوسطة، أدت لأضرار في مخيمات المهجرين وانقطاع عدد كبير من الطرقات في ريف عفرين شمالي حلب، فيما كانت الأمطار ممزوجة بالثلوج في مناطق ريف إدلب الشرقي وريف حلب الغربي والشرقي، مع توقعات بتعمق منخفض قطبي المنشأ خلال اليومين القادمين و هطولات ثلجية أغزر وعلى ارتفاعات أقل.

وقالت مؤسسة الدفاع المدني إن العاصفة تركزت في مناطق ريف عفرين شمالي حلب منذ منتصف ليلة أمس الجمعة 3 شباط، وامتدت إلى مناطق متفرقة في ريف مدينة اعزاز مع ساعات الصباح الأولى وصولاً إلى ريف إدلب الشمالي والمرتفعات الغربية من ريف إدلب ظهراً لتقل غزارتها مع أولى ساعات مساء اليوم السبت 4 شباط.

وأدت العاصفة لانقطاع عدد كبير من الطرقات في أكثر من 30 قرية وبلدة معظمها في نواحي بلبل وراجو وشران، وتضررت 8 خيام بشكل كلي انهارت بعد غمرها بالثلوج 6 منها في مخيم "الملعب" و2 في مخيم "النص" بينما تضررت 12 خيمة بشكل جزئي في المخيمين في ناحية بليل بريف عفرين، ولحقت أضرار جزئية بـ 3 خيام في مخيم كرم الزيتون على أطراف مدينة اعزاز شمالي حلب.

وشهدت مناطق شمارين ويازيباغ والشيخ حديد ودارة عزة في ريف حلب هطولات ثلجية متوسطة، وكذلك المناطق المرتفعة في ريف إدلب الغربي منها خربة الجوز والزوف وبكسريا وعين البيضا وبداما وأسطرة وأرملا، ومناطق أقل ارتفاعاً في ريف إدلب الشمالي منها جبال كللي وجبل الأربعين وبابسقا وترمانين وديرحسان، دون انقطاع للطرقات أو أضرارٍ في المخيمات.

واستجابت فرق الدفاع المدني للعاصفة منذ بدايتها منتصف الليلة الماضية وبدأت على رصد الطرقات التي شهدت هطولات ثلجية غزيرة وفتح الطرقات التي أغلقتها الهطولات الغزيرة التي تركزت في معظمها بريف عفرين شمالي حلب، ومساعدة بعض المدنيين بإعادة تثبيت خيامهم التي تضررت بالعاصفة وفتح ممرات مائية لتصريف المياه في المناطق التي شهدت هطولات مطرية، إضافة للاستجابة لحوادث الإنزلاق للسيارات والآليات.

واستجابت الفرق خلال الأسبوع الفائت لتضرر أكثر من 40 مخيماً في شمال غربي سوريا إثر عاصفة مطرية ضربت المنطقة ألحقت أضراراً متفاوتة في 240 خيمةً للمهجرين كانت النسبة الأكبر منها في ريف إدلب بواقع أضرارٍ جزئية في 222 خيمة وغمر المياه لـ 17 خيمة بشكل كلي تركزت في مخيمات سرمدا وكللي وكفرعروق وكفريحمول ومنطقة أطمة بريف إدلب الشمالي.

وانقطعت عدد من الطرقات في ريف عفرين شمالي حلب خلال العاصفة الماضية بسبب تكاثف الثلوج عليها تركزت في ناحية راجو من بينها طريق الحيدرية – راجو وطريق راجو – الميداليات – بلليكو، وجميعها قرى تقع على المرتفعات الجبلية في ريف عفرين.

ومن المتوقع استمرار المنخفض الجوي مع تعمق منخفضات جديدة خلال اليومين القادمين ما ينذر بمأساة جديدة للمهجرين في المخيمات وانقطاع للطرقات المؤدية لعدد كبير من مناطق ريف عفرين وريف إدلب الشمالي والغربي.

واقع مأساوي يعيشه المهجرون كل شتاء يمر عليهم وهم لا يزالون في مخيمات القماش التي تفتقد للحد الأدنى من مقومات العيش ولطالما حلموا باقتلاعها والعودة الآمنة إلى منازلهم وقراهم التي هجرهم منها نظام الأسد وروسيا.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
"قسد" تواصل حصار قرية عربية بريف الحسكة لليوم الخامس

تواصل ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" حصار قرية مجيبرة على أطراف جبل كوكب شرق مدينة الحسكة، لليوم الخامس على التوالي.

وقال ناشطون في شبكة "الخابور" إن الميليشيا داهمت القرية عدة مرات بذريعة البحث عن مطلوبين، إلا أن محاولاتها باءت بالفشل بسبب مقاومة سكان القرية وعطبهم لبعض سيارات وعربات "ب ي د".

وأضاف المصدر أن أهالي القرية أطلقوا مناشدات خشية من ارتكاب الميليشيا لمجزرة في القرية، ومن أجل فك الحصار عنها.

والجدير بالذكر أن ميليشيات قوات سوريا الديمقراطية "قسد" تواجه حالة رفض شعبية واسعة، حيث خرجت خلال الأشهر الماضية عشرات التظاهرات في ديرالزور والحسكة رفضاً لتقاعس وتجاهل "قسد"، عن تحسين مستوى المعيشة المتدهور والواقع الأمني الذي يتسم بطابع الفلتان الدائم وسط استهتار متعمد، باعتبارها سلطة أمر واقع، فيما واجهت معظمها بالرصاص الحي.

وكان عناصر "قسد" قد أطلقوا النار يوم أمس على متظاهرين طالبوا بالإفراج عن المعتقلين وتحسين الوضع المعيشي في بلدة الصبحة شرقي ديرالزور، ما أدى لمقتل طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة، وإصابة شخص أخر بجروح.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
على وقع رفع الأدوية وقلة الكوادر .. استمرار تردي القطاع الطبي بمناطق النظام

قالت صحيفة تابعة لإعلام النظام إن شركات الأدوية غير راضية عن الأسعار حتى بعد رفعها، ما يفتح الباب أمام ترويج وتمهيد جديد لرفع جديد لأسعار الأدوية، فيما سلط موقع مقرب من نظام الأسد الضوء على ظاهرة نقص الكوادر الطبية التي تشمل الممرضين في مناطق سيطرة النظام.

وزعم "زياد أوبري"، عضو مجلس إدارة غرفة صناعة حلب أن الصناعات الدوائية تعاني من العقوبات، مافيا استثناء الغذاء والدواء، مدعيا أن هناك بعض الأصناف الدوائية موجودة وتنتج بكميات تغطي حاجة السوق.

وقدر أن تكاليف الصناعة في مناطق سيطرة النظام مرتفعة مقارنة مع دول الجوار وحتى الدول الأوروبية سواء الدوائية أم غيرها من الصناعات لعدة أسباب أهمها حوامل الطاقة من كهرباء وفيول ومحروقات وغيرها التي تخضع للسوق السوداء.

وأضاف رغم أن حكومة النظام رفعت أسعار بعض أصناف الدواء لكن بعض الأصناف الدوائية المختلفة مازالت خاسرة لأن نسبة رفع أسعارها غير منصفة، وزعم مسؤولين في النظام بأن المعامل الموجودة في سوريا تغطي حاجة الشرق الأوسط في حال توفر الدعم للعمل بالطاقات الإنتاجية الكاملة.

وفي سياق موازٍ قال موقع مقرب من نظام الأسد أن
قطاع التمريض في مناطق سيطرة النظام يعاني من نقص في الكوادر، مع تزايد الهجرة بسبب قلة الراتب وساعات العمل الطويلة والجهد المبذول الذي لا يتناسب مع الدخل الممنوح.

ونقل عن عدد من الكوادر الطبية باختصاصات مختلفة عزمهم السفر مع عدم كفاية الراتب سواء في المشافي العامة والخاصة، وتشير التصريحات إلى أن راتب الممرض لا يكفي ثمن طعام، ما دفع إلى زيادة الهجرة.

وأكد أمين الشؤون الصحية في الاتحاد العام لنقابات العمال لدى نظام الأسد "عبد القادر النحاس"، نقص الكادر التمريضي، وتسرب عدد كبير من الاختصاصات كافة بما فيها الأطباء واختصاصي التخدير والفنيين وغيرهم مع تزايد هجرة العاملين في القطاع الصحي.

ويقترح النظام أن يعاد الالتزام بالمعاهد الصحية وكليات التمريض وهي دراسة جامعية، فبعد أن يتخرج الطالب بالاختصاصات الموجودة سيكون ملزماً بالتعيين لمدة 5 سنوات هذا يجعله يلتزم بخدمة الدولة وبالوقت نفسه نردم الفجوة والنقص الحاصل، وفق تعبيره.

وكشفت مصادر إعلامية مقربة من نظام الأسد عن تصاعد هجرة القطاع الطبي الذي طال حتى الممرضين، ما دفع المشافي بمناطق سيطرة النظام إلى تعويضها النقص عبر المستخدمين بالمراكز الطبية ما يزيد من الأخطاء الطبية الكارثية التي تحدث في مناطق سيطرة النظام مع تدهور القطاع المستنزف من قبل نظام الأسد.

وكانت نشرت صحيفة موالية تقريراً كشف جانب من تهالك القطاع الطبي بمناطق سيطرة النظام إذ تحولت المشافي لمراكز تجارية حيث تصل تكلفة العمليات الجراحية ملايين الليرات فيما برر نقيب أطباء النظام الظاهرة بالعقوبات الاقتصادية التي تحولت إلى شماعة بحسب الصحيفة ذاتها.

يشار إلى أنّ نظام الأسد استنزف كامل القطاع الطبي في البلاد خلال حربه ضدَّ الشعب السوري، وتشهد المستشفيات التابعة للنظام انعدام بالخدمات الصحية، فيما تتزايد حالات الوفاة تأثراً بالأخطاء الطبية وقد تكون أبرز الأسباب لوجود عدد كبير من الأطباء بمناطق النظام يحملون شهادات جامعية طبية مزورة، كما تحولت المشافي مؤخراً إلى مصدر لنشر وباء كورونا فيما يصفها متابعون بأنها "مسالخ بشرية"، نظراً للإهمال الطبي وقلة الرعاية الصحية بداخلها.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
مسؤول في العمال الكردستاني يشيد بدور حزبه بحماية نظام الاسد "تركيا حاولت استخدامنا"

أشاد "مراد قره يلان" عضو اللجنة التنفيذية في حزب العمال الكردستاني PKK، بدور حزبه في سوريا من خلال مساندة وحماية نظام حافظ الأسد إلى نظام بشار الأسد ضد مناوئيه، وكذلك سعي الحزب للحفاظ على وحدة سوريا، مطالبا النظام في دمشق أن يعيد نظره بخصوص عملية التطبيع مع تركيا.

وقال قره يلان في حديث لقناة "ستيرك تي في"، التابعة لحزبه، إن "سياسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دمّرت سوريا وجمع حوله جميع المرتزقة في سوريا وسعى إلى القضاء على السياسة الكردية"، وفق ما أورد موقع (باسنيوز).

وأضاف، أن "تركيا حاولت استخدام حزب الاتحاد الديمقراطي PYD وقواته وحدات حماية الشعب في حربها ضد النظام"، وقال: "في البداية كان لـ PYD ووحدات حماية الشعب أيضاً علاقات مع تركيا حيث زار صالح مسلم تركيا عدّة مرّات".

وأوضح قره يلان، أن "تركيا طلبت من  PYD وقواته بوضوح؛ أن تسيطر على القامشلي، وأنها (تركيا) سوف تقدّم  كل شيء للحزب، وطالبت أيضا تركيا محاربة النظام في حي الشيخ مقصود لتسقط حلب"، وقال: "فقد أرادوا أن تسقط حلب ويستولوا عليها ويتّجهوا نحو دمشق، لكن الحزب رفض ذلك" وفق قوله.

ولفت إلى أن "أردوغان غيّر سياساته تجاه  PYD بعد ذلك الموقف، وأن الحزب لم يقف ضد النظام، ولو وقفت وحدات حماية الشعب إلى جانب تركيا لكان النظام قد سقط"، مطالباً حكومة دمشق بـ "ألّا تقع في الأخطاء".

وقال: "على بشار الأسد أن ينظر إلى التاريخ كيف (تمكّن حافظ الأسد من الصمود أمام كلّ هذه الهجمات، لقد تمكّن من ذلك بدعم حزبنا له سواء بشكلٍ رسميّ أو غير رسمي)"، وفق قوله.

وأضاف قره يلان: "نحن نأمل ألّا تخطئ حكومة دمشق هنا؛ وألّا تعزّز من قوّة أردوغان، وهو في وضعٍ حرج الآن بسبب الانتخابات، فلم ينجح في سياساته تجاه سوريا"، معتبراً أن "مقاومة شمال وشرق سوريا هي أكبر سبب لذلك"، وفق قوله.


وسبق أن أكد "فرمان محمود"، عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكردي في سوريا (البارتي)،  أن PYD لم يفاوض النظام أو أي جهة أخرى على حقوق الشعب الكردي بقدر ما يفاوضه على المكاسب والنفوذ.

ولفت السياسي الكردي إلى أن الواقع في مناطق الإدارة الذاتية "مأساوي"، جراء الفشل الاقتصادي وغياب الخدمات الأساسية وهجرة الشباب إلى أوروبا، وتحدث عما أسماه "قندلة التعليم" وغياب المؤسسات الفعلية المستقلة بعيدا عن هيمنة السلاح وسيطرة حزب العمال الكردستاني PKK على الساحة.

وقال في حديث لموقع (باسنيوز)، إن "عملية التقارب بين تركيا والنظام السوري هي عملية معقدة وخاضعة لعوامل عديدة وعلى مستويات مختلفة وبالغة التعقيد، معتبراً أن هذا الانعطاف الحاد في السياسة التركية يأتي لاعتبارات داخلية بحتة وكل ما يريده الرئيس التركي من هذه الخطوة هو إيصال رسالة للناخب التركي بأنه يسعى لحل مشكلة اللاجئين السوريين قريبا".

وأوضح السياسي الكردي، أن المفاوضات بين "PYD والنظام السوري، لم تنقطع، ولكن الأهم والذي يجب معرفته أنها لم تفاوض النظام أو أي جهة أخرى على حقوق الشعب الكردي بقدر ما تفاوضه على المكاسب والنفوذ الذي يضمن استمرار منظومتها الأيدولوجية، فالإنكار التام للحقوق القومية للشعب الكردي تتشارك به مع نظام الأسد الذي يرفض أصلا أي شكل من أشكال حقوق الإنسان وكرامته".

ورأى محمود، أن "أي مراهنة على الأسد هي مراهنة خاسرة، والنظام الذي قتل أكثر من مليون سوري وشرد أكثر من خمسة عشر مليونا ودمر أكثر من نصف سوريا لمجرد مطالبته بحريته وكرامته لن يمنح أحدا أي حقوق لأنه لا يؤمن بمفهوم الدولة الحديثة الديمقراطية بقدر ما يرى في سوريا ملكا ورثها عن والده"

وختم فرمان محمود حديثه بأن "المقاربة الخاطئة التي يتم تسويغها إعلاميا ومحاولة إقناع الشعب الكردي بها هي أن هذا النظام يستطيع أن يكون ديمقراطيا وإنسانيا وعادلا في تعامله مع الكرد بخلاف بقية مكونات الشعب السوري، وحقيقة الأمر بأن الشعوب هي التي ترسم مستقبلها وأن الأنظمة السياسية هي وليدة مرحلة معينة وزائلة، لذلك رهان الكرد يجب أن يكون على المعادلة الوطنية وتفكيك منظومات الاستبداد كخيار أمثل ليكون لهم دور في سوريا المستقبل".

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
"تحـ.ـرير الشـ.ـام" تعلن تنفيذ انغماسية ضد نقاط للنظام شمالي اللاذقية

نفذت مجموعة من "هيئة تحرير الشام"، اليوم السبت 4 شباط/ فبراير، عملية انغماسية ضد نقاط لنظام الأسد على محور تلة البركان بريف اللاذقية الشمالي، وفق بيان رسمي.

وقال وكالة "أمجاد" الإعلامية، الناطقة باسم الجناح العسكري التابع لـ "تحرير الشام"، إن القوات الخاصة في لواء عثمان بن عفان هاجموا نقاط عسكرية تتبع لميليشيات نظام الأسد شمالي اللاذقية.

وترجح مصادر عسكرية شمال غربي سوريا سقوط قتلى وجرحى للنظام نتيجة العملية الانغماسية التي طالت نقاط ميليشيات الأسد في محور تلة البركان بريف اللاذقية الشمالي.

وفي كانون الثاني الماضي نفذت "تحرير الشام" عملية مماثلة على محور نحشبا في ريف اللاذقية، أدت إلى مقتل 6 عناصر وجرح آخرين واغتنام أسلحة فردية، حسب بيان رسمي.

ويوم أمس الجمعة قال الإعلام الحربي التابع لتحرير الشام إن الأخيرة استهدفت تحصينات النظام على محور أورم الصغرى في ريف حلب الغربي، كما تمكنت من قنص عنصر للنظام على محور معرة موخص وآخر على محور سراقب جنوبي إدلب.

هذا وصعد الجناح العسكري في "هيئة تحرير الشام"، من تنفيذ "العمليات الانغماسية" خلف خطوط التماس مع مناطق سيطرة النظام السوري، في خطوة لافتة في "توقيتها ونوعيتها"، في ظل حديث عن رسائل "داخلية وخارجية" أرادت الهيئة إيصالها من وراء تكثيف تلك العمليات.

وأعلنت "هيئة تحرير الشام"، خلال الأسابيع الأخيرة، عن تنفيذ أكثر من 11 عملية انغماسية، استهدفت بعمليات خاطفة، مواقع قوات النظام السوري، على خطوط التماس، كان لافتاً توزعها على عدة مناطق من ريف اللاذقية إلى إدلب وريف حلب.

وفي كانون الأول/ ديسمبر الفائت، أعلنت "هيئة تحرير الشام"، عن تدمير دبابة لقوات الأسد بريف إدلب، وسبق ذلك إعلان التصدي لمحاولات تسلل للنظام على محور ريف إدلب الجنوبي.

وكانت أعلنت معرفات رديفة لـ "هيئة تحرير الشام" مقتل عناصر للنظام بعملية نوعية، على أحد محاور القتال غربي حلب، في ظل اشتباكات شبه يومية وقصف متكرر للنظام باتجاه المناطق المدنية.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
مع بدء عاصفة ثلجية .. "استجابة سوريا" يُحذر من ازدياد الأوضاع الإنسانية السيئة للنازحين 

حذر فريق "منسقو استجابة سوريا" من ازدياد الأوضاع الإنسانية السيئة لدى النازحين، بالتزامن مع انخفاض كبير في درجات الحرارة، واستمرار المنخفض الجوي مع هطولات ثلجية كثيفة أثرت بشكل كبير على مخيمات النازحين وتحديداً في مناطق ريف حلب الشمالي.

وسببت الهطولات الثلجية إلى أضرار كبيرة داخل طرقات العديد من المخيمات مع صعوبات كبيرة في حركة النازحين داخل المخيمات، مع تراكم للثلوج والمستنقعات الطينية داخل الطرقات، كما رصد حالة أضرار داخل 6 مخيمات حتى الآن مع وجود عوائق كبيرة للوصول إلى مخيمات اخرى متضررة لاحصاء تلك الأضرار. 

وسجل الفريق حالة حريق داخل إحدى الخيم في مخيمات شمال حلب نتيجة الانخفاض الكبير في درجات الحرارة ولجوء الأهالي إلى الاعتماد على وسائل التدفئة الغير مناسبة، معبراً عن المخاوف الكبيرة من تسجيل حالات وفيات داخل المخيمات وخاصةً الأطفال نتيجة انخفاض درجات الحرارة، إضافة إلى حدوث حالات حرائق جديدة داخل المخيمات.

ولفت إلى أن عشرات التحذيرات ومئات المناشدات التي وجهت حتى الآن لتقديم الدعم اللازم للنازحين ضمن المخيمات ، لم تلق أي استجابة فعلية حتى الآن، داعياً جميع المنظمات الإنسانية بشكل عاجل إلى توفير الدعم اللازم للنازحين ضمن المخيمات وخاصةً مواد التدفئة وإصلاح الأضرار داخل المخيمات والعمل على عزل الخيام بشكل عاجل لمنع زيادة الأضرار.


وتشهد مناطق شمال غرب سوريا، هطولات ثلجية كثيفة على المرتفعات والمناطق الجبلية، تسببت في قطع الطرقات وعزل عدة مناطق عن بعضها البعض، لاسيما التي تتواجد فيها مخيمات النازحين، وسط مساعي حثيثة لفرق الدفاع المدني لاحتواء الموقف وإعادة فتح الطرقات الرئيسية.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
النظام يعلن عن مزاد علني لبيع عشرات السيارات بدمشق

أعلنت المؤسسة العامة للتجارة الخارجية في حكومة نظام الأسد عن إجراء مزاد علني لبيع 126 سيارة مستعملة لدى فرعها في دمشق، فيما نفى مسؤول وجود اتفاق مسبق بين عدد من المزايدين للحصول على سيارة معينة أو مجموعة سيارات.

وذكر حكومة نظام الأسد أن المزاد يشمل سيارات سياحية وزراعية إلى جانب آليات متنوعة أخرى، اعتباراً من 26 شباط الجاري، ضمن مستودعات بصحنايا و إدارة المركبات في حرستا بدمشق.

ودعت المؤسسة في إعلانها الراغبين بمعرفة المزيد من المعلومات والحصول على دفتر الشروط الخاص بالمزاد إلى مراجعة فرع المؤسسة بدمشق أو فروعها بالمحافظات أو الاطلاع على موقعها الإلكتروني.

وقال مدير عام المؤسسة العامة للتجارة الخارجية "شادي جوهرة"، إن هذه السيارات منها عائدة لجهات عامة وأخرى مُصادرة ومتروكة، لافتاً إلى أن السيارات مختلفة الطرز وسنوات الصنع، واعتبر أن الحالة الفنية تختلف من سيارة إلى أخرى.

وزعم أن المزاد سيجري كما في كل مرة ضمن شروط وأجواء تنافسية وبشكل شفاف، فلكل سيارة سعر محدد من المؤسسة، وما يزود عن هذا السعر فإن عملية البيع تكون قطعية، نافيا بأن المؤسسة ترفع أسعار السيارات 
وتحدى الشركات الخاصة بالتصريح عن آلية تسعيرها.

ونفى المسؤول ذاته ما يجري تداوله أحياناً بحصول أي اتفاق بين عدد من المزايدين للحصول على سيارة معينة أو مجموعة سيارات، فأي شخص على حد قوله لا يسمح له بدخول المزاد إلا إذا كان مسدداً للتأمينات المترتبة على المشاركة.

وقدر بأنّ أعلى سعر سيارة بيعت في المزاد السابق، كان من خلال شراء أحد المشاركين في المزاد سيارة بمبلغ 2.5 مليار ليرة سورية، وبرر هذا الأمر حسب رأيه بأنه "يعود ربما لنوع السيارة ومواصفاتها وسنة صنعها، والشخص الراغب في اقتنائها".

وكانت أعلنت المؤسسة العامة للتجارة الخارجية التابعة لحكومة الأسد عن إجراء مزاد علني لبيع 514 آلية مستعملة لدى فرعها في دمشق، وذلك بعد أن أجرت مزاداً علنياً في تموز 2022 الماضي، لبيع 152 آلية مستعملة لدى فرعها في دمشق.

وسبق أن توالت فضائح المزاد العلني للسيارات الذي أقامه نظام الأسد بالعاصمة السورية دمشق، بدءاً من التسريبات المصورة وحجم المبالغ المدفوعة، مروراً بالحديث عن مصدر السيارات بأنها مصادرة من قبل النظام وصولاً للتبريرات التي تضمنت بأنّ أموال وأثرياء الحرب عادت لخزينة الدولة"، وفقاً لتبريرات مسؤولين في النظام.

اقرأ المزيد
٤ فبراير ٢٠٢٣
بعد مسيرة حافل بالجرائم ... النظام يُحيل اللواء "جمال يونس" للتقاعد

كشفت مصادر مقربة من اللواء "جمال محمود يونس"، أحد أبرز أركان النظام المجرم، عن إحالته للتقاعد وسط حالة من الدهشة والاستغراب من قبل عدد الموالين للنظام حيث اعتبروا أن هذه النهاية غير متوقعة وهي مفاجأة للجميع، على حد قولهم.

ونشرت شخصيات أمنية وعسكرية لدى نظام الأسد منشورات تشير إلى إحالة "جمال يونس" للتقاعد، وجاء في أحد المنشورات في صفحة الضابط، "ترجل الفارس، انتهت رحلة بطل، بعد 45 عاماً من الولاء المطلق للوطن وقائد الوطن".

وذلك في إشارة إلى خدمة الضابط للنظام ضمن المدة التي ارتكب خلالها جرائم إنسانية وانتهاكات واسعة النطاق ضد الشعب السوري، ويشير المنشور إلى "النهاية فاجأت الجميع".

واستعرض ملخص للمعارك التي قادها لصالح نظامه المجرم، ومنها "قائد العمليات العسكرية في دمشق وحمص و‎حماة ودير الزور وأريافها"، يضاف إلى ذلك معارك سلمى باللاذقية ووادي الضيف في إدلب.

وأضاف، أن "يونس"، قاد معركة عقيربات الأولى وريف حماة الغربي، وشن عمليات عسكرية عديدة في إدلب منها "جبل الأربعين و اريحا والمسطومة"، وتعرض للإصابة 4 مرات وشغل منصب ‎رئيس اللجنة الأمنية في حماة وادلب ودير الزور وحمص.

و"يونس" من أبرز وجوه الإجرام وكان عينه نظام الأسد بمنصب قائد عسكري ورئيس اللجنة الأمنية والعسكرية في حمص وسط سوريا، والمجرم "جمال يونس" من مواليد منطقة القرداحة مسقط رأس الإرهابي الأول "بشار الأسد".

ويعد اللواء من أبرز الشخصيات التي ارتكبت جرائم إنسانية وانتهاكات واسعة النطاق ضد الشعب السوري، ففي بداية الاحتجاجات السلمية عام 2011، كان يونس قائداً للفوج “555” التابع للفرقة الرابعة برتبة عميد ركن.

وربطته علاقة وطيدة بالإرهابي "ماهر الأسد" الذي كلفه بمهام قمع المتظاهرين في محافظة ريف دمشق، وكان له سجل دموي في الانتهاكات التي وقعت بمعضمية الشام، وداريا، والقابون، وزملكا بريف دمشق.

بالإضافة إلى العمليات التي تمت تحت قيادته في مدينة نوى بريف درعا الشمالي، حيث أصدر أوامر مباشرة بإطلاق النار على المتظاهرين والاعتقال التعسفي لشبان تلك المناطق، وفق منصة مع العدالة.

وتشير المنصة إلى أن "يونس" ولا يتحفظ على نزعته الطائفية المغالية، وحقده الدفين على مخالفيه من أبناء الطوائف الأخرى، إذ دأب على القول أن والده من شيوخ الطائفة العلوية وإنه أحد أعضاء المجلس العلوي، واعتبار أبناء السنة أعداء لطائفته، مما دفعه لارتكاب جرائم وانتهاكات واسعة على أسس طائفية بحتة.

وشارك إثر نقله مع وحدته العسكرية (الفوج 555) إلى محافظة حمص أواخر عام 2011 في الأعمال القتالية بأحياء بابا عمرو والخالدية والبياضة، وتورط من خلال هذه الأعمال بقتل المئات من المدنيين نتيجة إعطائه أوامر لضباطه وعناصره باستخدام كافة الأسلحة المتاحة لدى وحدته ضد المدنيين.

وبالإضافة إلى سجله الدموي في درعا وحمص وريف دمشق، يعتبر اللواء جمال يونس مسؤولاً بصورة مباشرة عن الدمار والقتل والتهجير الذي حصل في مدينة حماه وريفها الشرقي والجنوبي وريف حماة الشمالي.

إضافة إلى ريف إدلب الجنوبي خلال الفترة 2012-2013، حيث قام الفوج “555” تحت إمرته بجرائم واسعة النطاق، وتم تكريمه من قبل مركز الامام المهدي “الشيعي” مكافأة على الجرائم التي ارتكبها في تلك المنطقة.

وفي أثناء خدمته بريف حماة الشرقي تورط "جمال يونس" في تجارة النفط مع تنظيم “داعش” قبل انحساره من ريف حماه الشرقي، حيث ورد اسمه في برقية مسربة بهذا الخصوص تحمل الرقم 4211 تاريخ 22/1/2015 صادرة عن الفرع “219” التابع لشعبة المخابرات العسكرية.

كما ورد اسمه في تقرير منظمة "هيومن رايتس ووتش" الصادر بتاريخ 15/12/2011 تحت عنوان “بأي طريقة!: مسؤولية الأفراد والقيادة عن الجرائم ضد الإنسانية في سوريا” ، ووفقاً للمقاتل المنشق عن الفوج 555 “أسامة” فإن قائد الفوج جمال يونس: أعطى أوامر شفهية بإطلاق النار على المتظاهرين أثناء انتشار قواته بالمعضمية في ضواحي دمشق.

وأكد عسكري منشق آخر يدعى “عمران” أن جمال يونس قدم للضباط تحت إمرته ورقة من ماهر الأسد تتضمن تعليمات “باستخدام كل الوسائل الممكنة” لقمع المتظاهرين؛ "فصوب الضباط بنادقهم نحونا وهددونا بالقتل إن لم نطلق النار مباشرة على المتظاهرين".

ودفع تراكم الأدلة الموثقة ضد جمال يونس بالمجلس الأوروبي لإضافته ضمن قائمة العقوبات التي صدرت عام 2012 إلا أن ذلك لم يردعه عن الاستمرار في سجله الإجرامي، وكان تدرج في عدة مناصب منها رئيساً للجنة الأمنية والعسكرية في محافظة حمص وقائداً للفيلق الثالث في قوات الأسد.

اقرأ المزيد
1 2 3 4 5

مقالات

عرض المزيد >
● مقالات رأي
٢٦ يناير ٢٠٢٣
بين أوكرانيا وسوريا… جنرالات روس من ورق
فريق العمل
● مقالات رأي
٢٥ نوفمبر ٢٠٢٢
في اليوم الدولي  للقضاء على العنف ضد المرأة.. رحلة نساء سوريا
لين مصطفى - باحثة إجتماعية في شؤون المرأة والطفل. 
● مقالات رأي
٢٤ نوفمبر ٢٠٢٢
العنف ضد المرأة واقع مؤلم ..  الأسباب وطرق المعالجة
أميرة درويش  - مراكز حماية وتمكين المرأة السورية في المنتدى السوري 
● مقالات رأي
٢٣ نوفمبر ٢٠٢٢
المصير المُعلّق بين الإنكار والرفض
عبد الناصر حوشان
● مقالات رأي
١٤ نوفمبر ٢٠٢٢
أهمية تمديد قرار إدخال المساعدات إلى سوريا عبر الحدود
قتيبة سعد الدين - مستشار الحماية في المنتدى السوري 
● مقالات رأي
١٣ أكتوبر ٢٠٢٢
قراءة في تطورات المشهد شمالي حلب .. بداية مشروع أم تنبيه أخير
أحمد نور
● مقالات رأي
١٢ أكتوبر ٢٠٢٢
"الجـولا.ني" في خندق "أبو عمشة"... فمتى يبغي على "الأسد" ....!!
فريق العمل